الأحد، 28 ديسمبر، 2008

شريط

هي دي الدنيا .. شريط من تعبيرات مختلفة

فيها كل الوشوش .. تستعملها حسب الموقف

بس ساعات بنستهلك اشكال اكتر من غيرها




اعتبروا امبارح تخاريف مريض البرد مبهدله

السبت، 27 ديسمبر، 2008

غمضت

غمضت عنيا ودورت عليا

...

لقيتها ولا حاجة

...

غمضتها وحاولت احلم وانا صاحية

...

لقيتها مش بتعرف تحلم

...

غمضتها اكتر

...

وحاولت اتمني امنية

...

بدل حلم تايه مش لاقياه

...

يمكن يوم تتحقق

...

ولا حتي اتعلم احلم ..

********

دا بمناسبة 1430 هـ

الخميس، 25 ديسمبر، 2008

نقط

...

امتي الواحد ممكن يسكت

يحط مكان كلامه ......

متفرقش معاه اللي قدامه هيحط ايه مكان ال ......

!!!!!!

الأحد، 21 ديسمبر، 2008

الغضب




بما ان الكلام سهل اوي عن الفعل ...


سهل اقول او يتقالي لا تغضب
انما الفعل نفسه صعب اوي


اصلا الغضب دا في حد ذاته حاجة وحشة جدا ..
مش بس وحشة لما تبقي قدام واحد غضبان .. الغضبان نفسه احساسه وحش اوي وقتها

بما ان الغضب انواع او التعبير عن الغضب بمعني اصح

في اللي بيعبر عنه بالثورة - زعيق و شخط و نطر و سباب
في اللي بيداريه و بيحاول يكتمه جواه سواء قدر عليه و لا لا

المشكلة اني بكتمه بس النتيجة سيئة جدا


علشان غضب علي غضب بيعمل حاجات سيئة


ساعات بتظهر اعراض مرضية
- شد في المعدة
- وجع في القولون
- صداع
- ضغط بيعلي اوي او بينخفض اوي حسب الظروف



ساعات بتكتم الغضب اختياري - بمزاجك علشان مش عايز اللي قدامك يشعر بيه او حتي يكون هو المتلقي للغضبة دي

ساعات بتكتمه علشان مينفعش تغضب في الوقت دا


ساعات بتكتمه علشان لازم تكتمه و بس من غير اسباب


محدش مسئول عن غضبك ولا عن انك حصلك كده


يبقي تغضب قدام حد ليه

كتير بقول لنفسي كده .. و الاكتر بغضب وبس من غير ما اتكلم فيها مع نفسي حتي


كنت ناسيه ان في حديث عن الموضوع دا

"عن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن رجلا قال للنبي صلى الله عليه وسلم : " أوصني " ، فردّد ، قال : ( لا تغضب ) رواه البخاري ."


وصية نبوية = أمر = حاجة واجبة التنفيذ من غير نقاش ولا جدال .. هو عنده حق .. بس هو اعظم خلق الله صلي الله عليه وسلم


وقفت محتارة قدامه .. الاكيد انه يقصد لا تغضب كثورة و غضب علي حد او قدام حد .. بس هل دا كان يشمل الواحد منهي كمان عن انه يغضب جواه ؟؟!!!!!!!!!!!!!


اعتقد اه

بس غصب عني مش بقدر


اكبر حاجة ممكن اعملها اغضب و اشتكي لو كان ينفع لحد قريب اذا كان ينفع (ودي تحتها مليون خط) و اغلب الاحوال بقول ايا كان الحد دا ملوش ذنب يشوفها

اللي يوجع باه اكتر من كل دا لما الغضب دا يكون من حد مهم بالنسبالك بيكون غضب مر .. حتي كتمانه و نسيانه بعد شوية مش بيضيع المرارة دي .. كتير بتفضل موجودة .. بس مرارة علي مرارة بتتدفن جوه اوي .. بتتنسي او بنحاول نتنساها علشان الدنيا مش هتقف علي دي .. لسه في غيرها عايز يشق طريقه لينا ............



كان قريب في فيلم Anger Management .. لقيتنا متشابهين في اننا بنكتم الغضب غير كده موصلتش لحل في ادارة الغضب زي العنوان ما بيقول ....
اعمل ايه اكتر من اني مش بطلعه من جوايا !!!!!!!!


ربنا يكفينا شر الغضب و الغضبانين و يلهمنا نعمل الصح وقت الغضب


كان النبي صلى الله عليه وسلم يكثر من دعاء : ( اللهم إني أسألك كلمة الحق في الغضب والرضا ) رواه أحمد

{ الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين }
( آل عمران : 134 )


ختمت بيها علشان فيها الكاظمين الغيظ والعافين عن الناس و المحسنين
- اللي بيكتم غضبه و بيعديه
- اللي بيكتمه و بيعديه و بيعفو عن اللي اثار غضبه

- اللي بيكتمه وبيعديه و بيعفو عن اللي اثار غضبه و يدفع باللتي هي احسن و يقابل الاساءة بالحسني والمعروف وهو محسن

ربنا يجعلنا مع المحسنين

ويخليلنا محسن :)
كتبت دا علشان كنت عايزة الاقي حاجة تانية او حل ..
بس لقيت ان اللي بعمله بيحقق للغير اقل الخسائر و دا في حد ذاته مكسب لي

الاثنين، 8 ديسمبر، 2008

اللهم هذا منك واليك


هما حاجتين اللي بيحسسوني ان النهاردة مختلف


الاول تكبيرات العيد ودي بتفرح قلبي جداااااا


والتانية ودي الاهم التضحية



الحمد لله الحمد لله الحمد لله ربنا انعم عليا اكون من المضحين النهاردة الحمد لله


الخروف كان شكله جمييييييييل اوي لونه بني فاتح ووشه ابيض شوية .. كان شكله جميل اوي وفرحت اوي لما شفت ان شكله حلو .. اصله محجوز عن طريق حد مكنتش شفته الا لما رحت مع امي الظهر .. ما شاء الله الناس هنا بتضحي كتير اوي و بعجول كبيرة .. ان شاء الله ان احياني الله السنة الجاية ربنا يعين فيها


بجد الاحساس دا راااااائع


انا طول عمري بشوف الذبح متعودة عليه في بيت جدتي كانت بتجيب هي خروف و ماما بتجيب واحد .. و بعدين بعد ما توفاها الله ساعات بابا كان بيجيب هنا او ماما دايما بتجيب ،فمتعودة و بفرح اوووووي لحظة الذبح


بحس قلبي بيتخلع لما بفكر انه دا هدية لربنا... يارب يتقبله يااااااااارب


النهاردة وقفت يجي ساعتين علي ما جه علينا الدور و سبحان الله اول ما شفته كانت دموعي هتنزل بس مسكت نفسي .. والجزار اللي ماسكه من قرونه قبل دا كان بيشتم خروف تاني وهو مخرجه يتدبح ..قلت في بالي والله لو غلط فيه ولا حتي مسكه بطريقة توجعه هو حر باه مش هسكتله والله الا دا :( .. انا عايزاه يكون كويس ومحدش يأذية لا بقول ولا بفعل مش علشان مش فاهم يبقي يغلط فيه .. دا هدية لربنا .. حد يطول يجيب احسن حاجة يقدمها لله بس يارب تتقبلها يارب


الحمد لله .. قعدت احمد ربنا كتير اوي ان يسرها .. بجد ليها فرحة مختلفة لما تكون انت المضحي و فرحة مختلفة لما تضحي مع حد و فرحة مختلفة لما تشاهد الذبح نفسه وانت مش المضحي


كلهم عيشتهم و فرحتهم مختلفة فعلا


ماما قالتلي لما يجي يدبح قولي انتي اللهم هذا منك واليك .. علشان انتي المضحية .. قولتلها حاضر وقولتها بس دعيت ربنا بحاجات كتيرة .. كان اهمها انه يقبله واحس انه قبله


نفسي احس ان ربنا تقبل مني التضحية دي اوي .. هو عالم بنيتي فيها ايه و ان شاء الله تقبل


حسيتها ان شاء الله هتقبل لما شفته الله يرحمه و حسيته جميل اوي و فرحت بشكله .. كان نفسي يكون حاجة اكبر من كده .. ان شاء الله علي اد ما ربنا هيوسع عليا ان شاء الله السنة الجاية يكون حاجة كبيرة باذن الله


اللهم هذا منك واليك اللهم تقبل من كل من تقرب اليك بشيء ولو بذكر اخيه المسلم بخير


كل سنة وانتم طيبين و بخير يارب دايما

السبت، 6 ديسمبر، 2008

حرمنا..


اللهم إنا نحب لقاءك ،

ونشتاق لنظرة إلى وجهك الكريم ،

وقد حرمنا الحج بذنوبنا ،

وحرمنا المشاهد بمعاصينا ،

ووالله إن القلب ليحزن ،

وإن العين لتدمع لفوات الحج هذا العام ،

ونخشى أن نكون ممن قيل لهم : " اقعدوا مع القاعدين "

عفوك ورحمتك واكتبنا غدا من عتقائك من النار .

يا ولي النعم ( لا تحرمنا )

لا تنسونا من دعائكم ،

فرج الله كرب كل محروم

الله اغفر لكاتبه وناقله وقارئه

الخميس، 4 ديسمبر، 2008

دروس في الحب



دروس في الحب




جلس رسول الله صلى الله عليه وسلم مع أصحابه رضي الله عنهم وسألهم مبتدأ




أبي بكر




ماذا تحب من الدنيا ؟


فقال ابي بكر ( رضي الله عنه) أحب من الدنيا ثلاث


الجلوس بين يديك – والنظر اليك – وإنفاق مالي عليك



وانت يا عمر ؟



قال احب ثلاث :




امر بالمعروف ولو كان سرا – ونهي عن المنكر ولو كان جهرا – وقول الحق ولو كان مرا




وانت يا عثمان ؟





:قال احب ثلاث


اطعام الطعام – وافشاء السلام – والصلاة باليل والناس نيام



وانت يا علي ؟




قال احب ثلاث:




اكرام الضيف – الصوم بالصيف - وضرب العدو بالسيف





ثم سأل أبا ذر الغفاري:



وأنت يا أبا ذر: ماذا تحب في الدنيا ؟





قال أبو ذر :أحب في الدنيا ثلاث


الجوع؛ المرض؛ والموت



فقال له النبي (صلى الله عليه وسلم): ولم؟



فقال أبو ذر


أحب الجوع ليرق قلبي؛ وأحب المرض ليخف ذنبي؛ وأحب الموت لألقى ربي



فقال النبي (صلى الله عليه وسلم) حبب إلى من دنياكم ثلاث



الطيب؛ والنساء؛ وجعلت قرة عيني في الصلاة




وحينئذ تنزل جبريل عليه السلام وأقرأهم السلام وقال: وانأ أحب من دنياكم ثلاث


تبليغ الرسالة؛ وأداء الأمانة؛ وحب المساكين؛


ثم صعد إلى السماء وتنزل مرة أخرى؛ وقال : الله عز وجل يقرؤكم السلام ويقول: انه يحب من دنياكم ثلاث



لساناً ذاكراً ؛



و قلباً خاشعاً ؛


و جسداً على البلاءِ صابراً





الأربعاء، 3 ديسمبر، 2008

حديث


تتجلى عظمة الخالق..


في الحديث القدسي الشريف ..


قال الله سبحانه وتعالى:

يا ابن آدم جعلتك في بطن أمك.


وغشيت وجهك بغشاء لئلا تنفر من الرحم ..


و جعلت وجهك إلى ظهر أمك لئلا تؤذيك رائحة الطعام ..



و جعلت لك متكأ عن يمينك و متكأ عن شمالك


فأما الذي عن يمينك فالكبد..


و أما الذي عن شمالك فالطحال ..



و علمتك القيام و القعود في بطن أمك ..



فهل يقدر على ذلك غيري ؟؟


فلما أن تمّت مدتك..



وأوحيت إلى الملك بالأرحام أن يخرجك ..


فأخرجك على ريشة من جناحه..


لا لك سن تقطع ...


و لا يد تبطش..


و لا قدم تسعى ..


فأنبعث لك عرقين رقيقين في صدر أمك يجريان لبنا خالصا.


حار في الشتاء و باردا في الصيف .


و ألقيت محبتك في قلب أبويك..


فلا يشبعان حتى تشبع ...


و لا يرقدان حتى ترقد ..



فلما قوي ظهرك و أشتد أزرك ..


بارزتني بالمعاصي في خلواتك ..


و لم تستحي مني .



و مع هذا


إن دعوتني أجبتك..


و إن سألتني أعطيتك ..


و إن تبت إليّ قبلتك ..



صدق الله العظيم

اللهم اني استودعك قلبي فلا تجعل فيه أحدا غيرك

وأستودعك لا إله إلا الله فلقني إياها عند الموت

وأستودعك نفسي فلا تجعلني أخطو خطوة إلا في مرضاتك

وأستودعك كل شيء رزقتني إياه فاحفظه لي من شر خلقك أجمعين

يامن لاتضيع عنده الودائع